كيف حصل لاعب على 1.7 مليون جنيه استرليني من Betfred بعد خطأ تقني؟

Betfred
آندي جرين

في يناير عام 2018 استطاع اللاعب آندي جرين أن يفوز بجائزة كبرى وصلت قيمتها لـ 1.7 مليون جنيه إسترليني من لعبة Magic Seven Blackjack من كازينو Betfred. ومع ذلك فإن الكازينو رفض دفع قيمة الجائزة للاعب مُدعيًا أن فاز بسبب “خطأ” في برنامج اللعبة أدى إلى دفع أرباح أكبر من المُحتمَّل، وهذه المُشكلة منصوص عليها في شروط وأحكام اللعبة والكازينو أيضًا.

بعد أن رفض كازينو Betfred دفع قيمة الجائزة للاعب فإنه أرسل له رسالة عبر البريد الإلكتروني وعرض عليه جائزة بقيمة 60 ألف جنيه استرليني كبادرة حسن نية، ولكن اللاعب رفض وطلب عدم مناقشة الأمر مرة أخرى، وفي الحقيقة فإن القرار الذي اتخذه كان صحيحًا تمامًا لأنه إذا كان قد وافق فإنه سيخسر حقه في رفع دعوى قضائية والحصول على جائزته الكبرى، 1.7 مليون جنيه إسترليني.

وبالفعل في أبريل 2019 رفع جرين عوى قضائية ضد شركة Petfre وكازينو Betfred، وبعد أكثر من 3 سنوات مع المحاكم فإنه فاز بقضيته واسترد جائزته!

المحكمة أصدرت حكمًا لصالح جرين!

ذكرت صحيفة The Guardian أن قاضية المحكمة العليا، جستس فوستر، حكمت بأحقيةGreen  في الحصول على جائزته البالغة 1.722.923.54 جنيهًا إسترلينيًا، بعد أن قررت أن الشرط الذي حدده Betfred كان “غير شفافة ولا عادلة” ويتنافى مع حقوق المستخدمين ولا يُمكن اعتباره أساسًا لإعفاء الكازينو من دفع أرباح اللاعب.

في سياق متصل فإن صحيفة The Guardian، ذكرت أن جرين احتفل بالفوز الضخم الذي حققه والأرباح التي حصل عليها أخيرًا، كما أنه شجع اللاعبين الآخرين الذين واجهوا نفس المشكلات على رفع قضايا مُماثلة للحصول على حقوقهم، قائلًا: “خلال السنوات الثلات لم أفقد الأمل وتعلمت أن الصبر فضيلة ولكني تعذبت كثيرًا؛ أعتقد أنني حصلت على مُعاملة سيئة من Betfred ، ولكنني الآن سعيد بأنني حصلت على جائزتي في النهاية”.

“مررت أنا وعائلتي ببعض الأوقات السيئة وكُنت محبطًا جدًا في بعض الأوقات، وأحيانًا تمنيت لو أني لم أفُز مُطلقًا بجائزة Betfred لأنها لم تجعلني أسعد بل جعلتني تعيسًا. أما اليوم فإنني أشعر بالإنتصار والإرتياح، ومن المُمكن أن نُخرج الشمبانيا الآن ونحتفل”.

أضاف جرين قائلًا: “هذا ليس مُجرد فوزًا لي فقط ولكنه فوزًا لجميع من عانوا من نفس الظروف؛ فأنا لم أفعل أي شيء خاطئ في Betfred ، لقد لعبت اللعبة، وحصلت على الجائزة، وأرسلوا لي رسالة يُهنئوني بأنني أصبحت مليونيرًا، وبعد ذلك بخمسة أيام أنتزعوها مني”.

يقول بيتر كويل، محامي جرين: “لا أحد يتصور السعادة التي أشعر بها، لقد أصدر نظام العدالة لدينا القرار الذي كُنا نتمناه بالضبط، وسيمنح هذا القرار الدافع القوي للاعبين الآخرين الذين يمرون بظروف مشابهة.

Betfred

مسؤولو Betfraid: اللعبة منحت الجائزة للسيد جرين 3 مرات!

على صعيدٍ آخر فإن المُتحدث باسم كازينو Betfred قال: لقد فاز السيد جرين بالجائزة الكبرى في لعبة Magic Seven Blackjack ثلاث مرات متتالية، وقد أبلغنا مُورد اللعبة أن ذلك حدث نتيجة خطأ تقني ونصحنا بأن نتمنع عن دفع أي أرباح على هذه اللعبة إلى أن يتم حل هذه المشكلة، ومع ذلك فإننا بالطبع سوف نلتزم بحكم المُحكمة، ونعتذر بشدة للسيد جرين عن تأخر استلام أرباحه”.

في سياق متصل فإن  Betfredقد وقَّع على عقود شراكة جديدة مع شركة الألعاب العالمية المعروفةPariplay  خلال الشهر الماضي. بموجب هذه الشراكة فإن المشغل سوف يُقدم باقة من العابهم في قسم الكازينو.

الدروس المستفادة من هذه التجربة

أول درس مُستفاد من هذه التجربة هو أن اللاعب يجب عليه أن يختار كازينو موثوق (مثل Betfred) يحمل ترخيص أحد اللجان القانونية لكي يتمكن من مُقاضاته إذا استطاع أن يفوز بالجائزة الكبرى ولم يتمكن من سحبها بعد ذلك. علاوة على ذلك، يجب على اللاعب ألا يقبل أي تعويض يُقدمه له الكازينو لكي يتمكن من الحصول على جائزته كاملة؛ فحصول اللاعب على تعويض يعني إغلاق القضية. أما الدرس الثالث فهو أن اللاعب ينبغي عليه ألا يترك حقه وألا ييأس حتى وإن قضى سنوات في المحاكم.

عمدة لندن صادق يمنع إعلانات القمار في مترو لندن

في سياق متصل، تعهد عمدة لندن صادق خان بحظر كافة إعلانات مُشغلي القمار الموجودة في مترو لندن، وذلك بعد أن حظر خان إعلانات الوجبات السريعة أيضًا لما لها من تأثير ضار جدًا على الأطفال والكبار على حدٍ سواء.

أصدر خان بيانًا ذكر فيه: “لقد قررت حظر كافة الإعلانات التي تتسبب بضررٍ صحي ونفسي لسكان لندن. لذلك فإنني أصدرت أمرًا بمنع إعلانات مطاعم الوجبات السريعة نظرًا لأن هذه الأطعمة تحتوي على نسب مرتفعة جدًا من الدهون والسكر والملح وهي واحدة من أبرز مسببات أمراض القلب والأوعية الدموعية التي تُعد السبب الأول للوفاة على الأرض. على مدار الفترة الماضية تابعت الكثير من الدراسات العلمية التي استنتجت الأضرار الفادحة التي يُسببها إدمان القمار على الفرد والأسرة والمُجتمع لذلك فإنني أصدرت توصياتي بحظر إعلانات القمار أيضًا”.

ما تأثير هذا الحظر على صناعة المُقامرة في لندن؟

بالتأكيد فإن مُشغلي القمار في لندن لن يكونوا مسرورين بهذا الحظر! بالأخذ بعين الإعتبار أنهم ممنوعون من استخدام الإذاعة والتلفزيون والجرائد، بالإضافة إلى وسائل التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر وحتى اليوتيوب! أي أن إعلانات المترو كانت نافذة ضيقة جدًا تسمح لهم بالوصول إلى العملاء المُحتملين، وهي الآن قيد الإغلاق أيضًا!

بعد أن تم حظر إعلانات الوجبات السريعة في مترو لندن إبان عام 2018 وصلت خسائر شركة النقل في لندن إلى 13 مليون جنيه إسترليني، وبالتأكيد سوف يُؤدي توسيع نطاق الحظر إلى المزيد من الخسائر وذلك بسبب قلة عدد الركاب استجابة للإجراءات الاحترازية.

يأتي هذا القرار في نفس الوقت الذي تشن فيه الحكومة والبرلمان حملة كبيرة على مشغلي القمار عبر الإنترنت بهدف فرض قيود أكثر صرامة على هذه الألعاب وتقليل عدد مُدمني القمار في البلاد، والحد من مشكلة المُقامرة بين المُراهقين.

علاوة على ذلك، فإن الحكومة البريطانية تُراجع قانون المُقامرة الصادر عام 2005. من المتوقع إجراء إصلاحات أساسية تشمل على حظر رعاية الأندية الرياضية، وضع ضوابط مُعينة لإنشاء وتشغيل العاب الفيديو، وغيرها من الإجراءات.