استاد البيت | مراهنات كأس العالم قطر 2022

استاد-البيت

أشهر قليلة تفصلنا عن بداية منافسات بطولة كأس العالم لكرة القدم. تعتبَّر نسخة 2022 استثنائية لكثيرٍ من الأسباب، فبجانب أنها ستقام للمرة الأولى في الشرق الأوسط وفي دولة عربية فإنها تأتي بعد فترة طويلة من توقف الأنشطة الرياضية جراء انتشار فيروس كورونا 2020 وهو ما يجعل لهذه البطولة إثارة خاصةً. بالإضافة إلى ذلك، فإن الاستادات الفريدة والبنية التحتية المُتطورة التي قامت قطر بإنشائها في زمنٍ قياسي أضاف لهذه البطولة بريقًا خاص. ستُقام منافسات بطولة كأس العالم قطر 2022 على 8 استادات، وهناك 7 منهم تم إنشائهم خصيصًا لهذه البطولة الرائعة. وفي هذا المقال سنُلقي نظرة على استاد البيت في مدينة الخور، سوف يستضيف هذا الاستاد العملاق عدة مباريات في بطولة كأس العالم FIFA ٢٠٢٢ ™ وحتى نصف النهائي.

راهن على مباريات استاد البيت في Betway الآن!

أين يقع استاد البيت؟

يقع استاد البيت في مدينة الخور، لذلك فهو معروف أيضًا باسم “استاد الخور”، وهو يبعد مسافة 60 كم عن العاصمة القطرية الدوحة. بحسب الموقع الرسمي للفيفا، فإن هذا الاستاد  الذي تصل مساحته الإجمالية إلى 200 ألف متر مربع سوف يستضيف بعض المباريات وحتى نصف نهائي البطولة.

وصلت تكلفة هذا المشروع إلى قرابة 850 مليون دولار، وبالطبع فإنها تكلفة كبيرة جدًا مُقارنةً باقتصادات الشرق الأوسط الأخرى، ولكنه لا يُمثل عبئًا على دولة قطر التي تتمتَّع بمستوى اقتصادي مُرتفع وتتمتع بمعدل نمو سنوي بنسبة 6.5%.

استاد البيت هو أحد الملاعب السبعة التي تبنيها قطر استعدادًا لكأس العالم 2022، والتي تضم أيضًا الملاعب الأخرى مثل استاد الوكرة، واستاد الريان، واستاد خليفة الدولي، واستاد لوسيل.

تم تصميم هذا الاستاد بواسطة Salini Impregilo وهو يتسع لـ 60.000 شخص، على الرغم من كونه مشروعًا عملاقًا إلا أن بناءه قد بدأ في سبتمبر 2015 وتم الانتهاء منه في الربع الأخير من عام 2018.

تفاصيل تصميم استاد البيت

تم تصميم استاد البيت العملاق على شكل خيمة بدوية مُستوحاة من الخيام البدوية التقليدية التي كانت تُلوَّن بالأبيض والأسود، وكذلك فإن تسمية “البيت” تحمل معنى آخر وهو بيت الشعر حيث كان العرب مولعون به. بكل شكلٍ فإن هذا الاستاد يُعبر عن الهوية القطرية والخليجية والعربية بشكلٍ عام.

يتميز تصميم استاد البيت بهياكل تشبه الخيام يصل ارتفاعها إلى 37 مترًا والتي تغلف الجزء الخارجي من الاستاد، وقد تم صنع هذه الخيام من مادة البولي تترافلورو إيثيلين (PTFE) وستكون ملونة بألوان الأسود والأحمر والأبيض التقليدية. سيوفر هيكل الخيمة جودة مثالية للصوتيات بضمان منع الضوضاء والحفاظ على مستوى الأصوات داخل الاستاد في الداخل بشكلٍ مُحكم.

الميزة الفريدة للملعب هي السقف القابل للطي، والذي سيكون قادرًا على الإغلاق في غضون 20 دقيقة فقط. بالإضافة إلى ذلك، فإن هذا الاستاد يحتوي على تكنولوجيا مُتقدمة للتبريد تسمح بإجراء المباريات الرياضية في أجواء مثالية خلال فصل الصيف، أما في فصل الشتاء فيُمكن إغلاق سقف الملعب للحفاظ على الحرارة مناسبة بالداخل.

سيضم الاستاد ثلاثة مستويات من المقاعد، مع اثنين من المستويات التي تضم هيكلًا تقليديًا مسبق الصنع، الطبقة المتبقية ستكون مصنوعة من الفولاذ الإنشائي المعياري.

وفقًا للخطة التي وضعتها الحكومة القطرية، فإن هذا الاستاد سيتغير شكله تمامًا بعد نهاية كأس فسوف يتم تفكيك الأجزاء المعيارية فيه وبالأخص مقاعد الدرجة الأولى التي تتسع لحوالي 30 ألفًا وإرسالها إلى الدول النامية لبناء ملاعب جديدة. سيتم تحويل الملعب ذي السعة الأصغر إلى مكان ترفيهي للمجتمع المحلي في مدينة الخور.

بالإضافة إلى ذلك، سوف يتم تحويل الردهة العلوية للملعب إلى فندق. سيكون مركز التسوق ومنافذ البيع بالتجزئة والمطاعم وغيرها من عوامل الجذب جزءًا من المرفق الجديد.

ستوفر المسارات ذات المناظر الطبيعية للركض وركوب الدراجات مساحة لممارسة الرياضة للمجتمع المحلي. سيتم أيضًا تضمين ركوب الخيل والمتنزهات ومناطق اللعب في المنشأة. سبيتار، إحدى منشآت الطب الرياضي الرائدة، سيفتتح فرعًا في المنشأة الجديدة لجذب الرياضيين من جميع أنحاء العالم.

بناء استاد البيت

أوشكت أعمال الأساسات وبناء جدران الطبقة الدنيا التي يبلغ ارتفاعها 12 مترًا على الانتهاء بحلول نوفمبر 2016. وتشمل الأعمال الأخرى الجارية أعمال الحفر وإزالة المياه وتركيب وصلات الأنابيب. ما مجموعه 21 رافعة، بما في ذلك رافعة واحدة 280t ميجا، تعمل حاليا في الموقع.

تم الانتهاء من العمل الهيكلي في أحد الأنفاق ثنائية اللاعبين مع استمرار العمل في الثاني. تم نصب عدد من أعمدة بناء الاستاد بحيث يصل ارتفاع العمود الأعلى إلى 21 م. من المتوقع أن يصل ارتفاع أعمدة المبنى التالية التي سيتم بناؤها إلى 37 مترًا.

ستشمل المرحلة التالية من الأعمال وضع البلاطة العلوية وتركيب عناصر مسبقة الصب أخرى.

بدأت أعمال التجميع والتركيب على نظام هيكل السقف في سبتمبر 2017. تم تصنيع هيكل السقف في إيطاليا ويتم نقله مباشرة إلى قطر للتركيب.

كما تم تصنيع هيكل واجهة الاستاد في ألمانيا وتم نقله في عدة شحنات إلى تركيا. تم بعد ذلك قصه وتحويله إلى هيكل جاهز للتركيب وتركيبه في الملعب.

ميزات الاستدامة في استاد البيت

سيساعد الهيكل الفريد الذي يشبه الخيمة في الاستاد في الحفاظ على الهيكل باردًا، مع تقليل الطاقة اللازمة للتبريد. ستتميز الخيمة بمظلات خفيفة الوزن تمتد نحو أرضية الملعب وتوفر الظل للجماهير واللاعبين. ستكمل الستائر تقنيات تبريد الهواء في الاستاد وبالتالي تقليل استهلاك الطاقة.

بالإضافة إلى تطوير العديد من المتنزهات والمساحات الخضراء الممتدة من الاستاد إلى البحر. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تطوير مرافق واسعة لسيارات الأجرة والحافلات لتقليل عدد المركبات الخاصة على الطريق.

ما الذي يتميز به استاد البيت؟

استاد البيت هو ملعب قطري فريد ينافس أفضل الملاعب في العالم، كما سبق وأشرنا من قبل فإن تصميم هذا الاستاد يُكرِّم تاريخ قطر وحاضرها ويُعطي إنطباعًا عن مستقبلها أيضًا. لقد وضعت قطر خطة متكاملة لتقليل الإنبعاثات الضارة بالبيئة والتركيز على الاستدامة وإعادة التدوير، ونجحت بالفعل في تطبيق الكثير من هذه المفاهيم على استاد البيت والكثير من الاستادات الأخرى.

يُمكننا القول بأن “استاد البيت هو نموذج للتنمية الخضراء” التي يجب على جميع دول العالم تطبيقها للحفاظ على البيئة وتقليل الاحترار العالمي.

مدينة الخور

تقع مدينة الخور على مسافة 35 كم شمال الدوحة، ويقع استاد البيت في قلب هذه المدينة. اشتهر سكان مدينة الخور قديمًا بالبحث عن اللؤلؤ وصيد الأسماك. بالإضافة إلى ذلك، فإنها كانت مصيفًا للبدو الرُحل والتُجار. في الوقت الحالي، تطورت مدينة الخور كثيرًا وامتد إليها التوسع العمراني ولكنها لم تفقد طابعها المُميز وكذلك فإنها أصبحت بوتقة انصهار للثقافات واللغات المُختلفة وهو ما جعلها خيارًا مُمتازًا لاستضافة مباريات كأس العالم لكرة القدم 2022™.

في عام 2020، حصل استاد البيت على شهادتيْن مرموقتين في التصميم والبناء من نظام تقييم الاستدامة العالمي (GSAS) مُتجاوزًا المُتطلبات التي حددتها الفيفا! لذلك فقد تم تحديده على أنه أفضل ممارسة في الاستدامة وتقليل الأثر البيئي، 20% من المواد التي تم استخدامها في هذا الاستاد قد أتت من مصادر مُتجددة وهي بالطبع نسبة غير مسبوقة في عالم استادات كرة القدم. تضمن بناء الاستاد أيضًا حلولًا تقنية معقدة تضمن درجة الحرارة المثالية للاعبين والمُشاهدين على حدٍ سواء.

هل يُمكن المراهنة على المباريات التي سوف يستضيفها استاد مدينة الخور؟

نعم، بالتأكيد! مثل أي بطولة رياضية أخرى، يُمكن للمُشجعين والمُتابعين الرياضيين الرهان على بطولة كأس العالم وأي بطولة رياضية أخرى بسهولة. إذا أردت أن تضع رهانك على كأس العالم الآن فإن الكثير من مواقع المراهنات الرياضية الرائعة تُقدم لك خيارات رهان Outright Bets والتي تمنحك فرصة الرهان على نتائج البطولات قبل بدايتها أو حتى الفرق التي ستتأهل إلى دور الـ 16 أو دور الـ 8. في الوقت الحالي، لا يوجد أي إشارات تُعبر عن الفريق الذي سيفوز بالبطولة، لذلك فإنك إذا كُنت قادرًا على التنبؤ بالمنتخب الذي سوف يفوز بالبطولة فسوف تحص على ربحٍ كبير.

علاوة على ذلك، يُمكنك تطبيق استراتيجية الرهان المُقابل (Matched Betting) بحيث يُمكنك الرهان على فوز منتخب ما في موقع مراهنات والرهان على فوز منتخب آخر في موقع آخر، وبالتالي فإنك ستضمن الحصول على أرباح عالية تعوض خسائر الرهان المفقود وتمنحك ربحًا أكيدًا.

بالنسبة لنا فإن أفضل مواقع الرهان الرياضي على الإطلاق في الوقت الحالي هو Betfinal.